تفسير الأحلام

مراجع أشهر المفسرين

مجامعة

ابن سيرين:

مجامعة : من رأى انه يجامع نفسه بذكر دل على نزول الهمة , وان كان فقير دل على مرض شديد

النابلسي:

من رأى في المنام أنه يجامع نفسه بذكره دل على نزول الهمة والشح على من يلزمه بره والتبذير ومحق المال وطلاق الزوجة وإن كان فقيرا دل على مرض شديد وربما دل على وطء المحرمات من أهله

- ومن رأى أنه يجامع صبيا أصابته مصيبة وإن جامع غلاما فإنه يصيب تعبا في نفسه وهما لا انقطاع له وإن رأى أنه يجامع امرأة يعرفها فإن كانت جميلة مستورة متزينة باللباس والحلي دل على خير كثير وإن كانت عجوزا سمجة رديئة اللباس دل على خلاف ذلك ومجامعة النساء اللواتي لا يعرفهن الإنسان تدل على الأفعال التي تعرض له على حسب حال المرأة في منظرها وهيئتها وعلى قدر ذلك يكون الفعل ويتم وإن رأى أنه يجامع مملوكته أو مملوكه دل على أنه يفرح بما يملكه ويكثر ماله وبنوه

- ومن رأى أن مملوكه يجامعه فإن مملوكه يتهاون به ويضر به وكذلك إن رأى أن أخاه يجامعه إن كان أفضل منه وأكبر سنا وإن رأى أن عدوه يجامعه فهو رديء

- ومن رأى أنه يجامع امرأة رجل فذلك منفعة تناله

- ومن رأى أنه يجامع ابنه الصغير دل ذلك على مرض الصبي ومضرة صاحب الرؤيا

- ومن رأى أنه يجمع من تبناه وليس بابن له وهو صغير فذلك يدل على أنه يبعث بالصبي إلى المعلم ليتعلم إن كان الرائي فقيرا وإن كان غنيا فإنه يدل على أنه يهب للصبي هبات كثيرة ويكتب له كتابا وصية بما يملكه

- ومن رأى أنه ابنه يجامعه فإن ذلك يدل على مضرة الأب والابن

- ومن رأى أنه يجامع أباه فإن ذلك يدل على أنه يستخرجه من بلده أو يعادي أباه

- ومن رأى أنه يجامع ابنته وهي صغيرة فإن دليلها مثل دليل الابن وإن كانت البنت كبيرة فإن ذلك يدل على تزويجها من رجل وإن الرائي يدفع إليها جهازا ويكون في ذلك منفعة البنت من أبيها

- ومن رأى أنه يجامع بنته وهي تحت رجل فإنه يدل على أن البنت تنعزل عن زوجها وتصير إلى الأب وتكون معه وإذا رأى هذه الرؤيا رجل فقير له بنت موسرة فإنها تدل على منفعة كثيرة ينالها الأب من بنته ودليل الأخوات مثل دليل البنات

- ومن رأى أنه يجامع أخاه أو صديقا له فإن ذلك يدل على معاداة صديقه وأنه يناله من مضرة

- ومن رأى أنه يجامع أمه وهي باقية في الحياة فإنه يدل على معاداة أبيه وإن كان أبوه مريضا دل [ ص 237 ] على موته والرائي يكون قيما على أمور الأم فيكون لها مثل الزوج والابن جميعا وإن كان معاديا لأمه فإن ذلك يدل على محبة تكون له منها ومن كان مسافرا ورأى أنه يجامع أمه دل على رجوعه من سفره إليها وإن كان الرجل فقيرا أو أمه موسرة ورأى أنه يجامعها فإنه ينال منها جميع ما يريده أو أنها تموت ويرثها ومن كان مريضا ورأى أنه يجامع أمه فانه يبرأ من مرضه ويدل على صحة طبيعته لأن الطبيعة أم لجميع الناس وإذا كانت أمه ميتة دل ذلك على موته لأن الأرض تسمى الأم وهذه الرؤيا جيدة لمن كان يخاصم في أمر أرض ولمن يريد أن يشتري أرضا وهي رديئة للفلاحين لأنهم يطرحون البذر في الأرض الميتة التي لا تنبت وتدل هذه الرؤيا لمن كان في سفر أنه يرجع إلى بلده ومن خاصم في متاع ولديه فإن الغلبة تكون له إذا رأى مثل هذه الرؤيا

- ومن رأى أنه يجامع أمه بغير شهوة فإنه سيهرب من بلاده إن عرض له عد الجماع رزانة وإن كان خلاف ذلك فإنه يخرج من بلده بإرادة نفسه

- ومن رأى أنه يجامع أمه ووجهها محول عنه فإن ذلك رديء يدل على صرف محبة أهل بلاد الأم عنه وبغضهم له أو صرف أهل بلاده وأهل صناعته عنه أو الشيء الذي يريده

- ومن رأى أنه يجامع أمه وهو نائم فإنه يدل على حزن وضيق يعرض له

- ومن رأى أنه يجامع أمه بين فخذيها فإن ذلك رديء ويدل على فقر شديد

- ومن رأى أنه يجامع أمه وهي عالية فوقه فإن ذلك يدل على موته خصوصا لمن كان مريضا لأن الأرض أم وهي فوق الموتى وربما دلت هذه الرؤيا لصحيح البدن على أنه يعيش عيشا صالحا سائر حياته

- ومن رأى أن أمه تجامعه دل ذلك على تلف الأولاد وتلف المال ومرض صاحب هذه الرؤيا وإن رأت امرأة أنها تجامع امرأة غيرها فإن ذلك يدل على أنها تطلع تلك المرأة على سرها وتكون مشاركة لها في رأيها وأفعالها وإن كانت لا تعرف المرأة التي تجامعها فإن ذلك يدل على أنها تفعل فعلا باطلا وإن كانت المرأة لرجل ورأت أن امرأة أخرى تجامعها فإن ذلك يدل على مفارقتها الزوج وأنها تصير أرملة فتصير إلى أن تعرف أسرار المرأة التي جامعتها وان رأى أنه يجامع ميتا إن كان رجلا أو امرأة أو رأى أن الميت يجامعه فإنه دليل موته ووروده عليه إلا لمن كان في غربة ولم يكن الميت الذي [ ص 238 ] رآه في البلاد التي هو فيها فإن ذلك يدل على أنه يصير إلى البلدة التي دفن فيها ذلك الميت وعلى مفارقته الموضع الذي هو فيه

- ومن رأى أنه يعبث بإحليله فإنه يجامع مملوكه لأن اليد تشبه الخادم وإن لم يكن له خادم فإنه يعرض له من ذلك خسران

- ومن رأى أنه زنجيا يجامع امرأته فإن شعر عانته قد طال

الظاهري:

قال جعفر الصادق رؤيا مجامعة الأموات ما لم ينزل الرائي خير ومنفعة وحصول مراد فإن أنزل بطلت رؤياه وكان من فعل الشيطان.

ومن رأى أنه جامع امرأة ميتة معروفة فإنه حصول خير وبلوغ ما يؤمله من حيث لا يحتسب، وإن كان الميت رجلاًمعروفا فحصول الخير لذلك الرجل والصدقة والأجر والاحسان من الرائي، وإن كان الميت رجلاًمجهولا لم يعرفه فإنه ظفر ونصرة على الأعادي.

ومن رأى أنه يجامع امرأة ميتة ذات محرم فإنه حصول هم وغم، وقيل حصول خير للرائي.

ومن رأى أنه يجامع امرأته المتوفية فلا خير فيه.

ومن رأى أنه يجامع أقرباءه الأموات فإنه حصول هم عظيم.

قال دانيال من رأى أنه يجامع فإنه يدل على حصول مراده خصوصا ان أنزل.

ومن رأى أنه جامع رجلاًفإن المفعول ينال من الفاعل خيرا.

ومن رأى أنه جامع زوجته على عادته فإنه يصلها بالبر والخير، وإن كان جماعه معها في الدبر فإنه يطلب أمرا فيه بدعة ولا يحصل له في مطلبه نتيجة ويكون غير محافظ على السنة.

ومن رأى أنه يجامع أحداً من محارمه فإنه يكون قليل المحبة والشفقة لمن فعل بها، وربما تنقطع مودته عنها، وإن كانت ميتة فإنه يدل على حصول هم وغم، وقيل ان رؤيا ذلك خير للفاعل والمفعول، وربما دل على الحج.

ومن رأى أنه يجامع زوجته وكانت ميتة فلا خير فيه.

ومن رأى أنه يجامع امرأة ميتة مجهولة فإنه حصول مراد.

وقال أبو سعيد الواعظ الجماع في الأصل يدل على نيل المطلوب وإصابة البغية.

ومن رأى أن الخليفة أو من يقوم مقامه نكحه نال ولاية.

ومن رأى أنه نكح رجلاًأصابه فرح وفرج من الغم.

ومن رأى أنه ينكح رجلاًمن غير منازعة فإنه يدل على ان يكون بينهما مودة في ذلك الوقت، وربما نال المنكوح من الناكح خيرا إن عرفه، وإن لم يعرفه فلا بأس به.

ومن رأى أنه ينكح شابا مجهولا فإنه نطق بعدله.

ومن رأى أنه افتض بكرا فإنه يملك جارية أو ينكح امرأة حسنة في تلك السنة.

ومن رأى أن ينكح امرأة رجل يعرفه فإن ذلك الرجل الذي هو زوج المرأة ينال غنى من جهة امرأته.

وقيل من رأى أن أحداً ينكح امرأته نال الناكح ان كان معروفا من تجارته نيلته.

ومن رأى أنه ينكح شيخا مجهولا وهو يوافقه على ما يأمل به فهو في غاية الحسن.

ومن رأى أنه ينكح ميتا فإنه يصله بالدعاء.

ومن رأى أنه ينكح أمه وكانت ميتة فإنه يدل على انقضاء أجله لقوله تعالى ” منها خلقناكم وفيها نعيدكم ومنها نخرجكم ” الآية، وأول بعضهم هذه الرؤيا إذا كان صاحبها غائبا بالاجتماع على أمه إن كانت موجودة.

ومن رأى أنه ينكح شيئا من الحيوان فإنه يصنع معروفا إلى من يكفره.

ومن رأى أن شيئا من الحيوان ينكحه فإنه يدل على زيادة مروءته فوق القدرة.

ومن رأى أنه ينكح أحد أبويه من غير إنزال فإنها صلتهم، وإن أنزل فإنه قطع لرحمه.

ومن رأى أنه ينكح عبده أو أمته نال فرجا وزيادة في ملكه.

ومن رأى أن عبده ينكحه فإنه يستخف به.

وكذلك ان رأى أحداً من خدمه.

وقال الكرماني من رأى أنه يطأ امرأة أصاب أهل بيته منه خيرا وغنى.

ومن رأى أنه يطأ امرأته وهي حائض فإنها تحرم عليه لقوله تعالى ” فاعتزلوا النساء في المحيض ” .

ومن رأى أنه يطأ امرأة ويرى فرجها وكانت تذكر بسوء أصاب خيرا كثيراً وقضيت حاجته، وإن كانت مشهورة بالديانة كان الخير أشد، والمرأة الزانية دون ذلك، والمجهولة أقوى من المعروفة.

ومن رأى أن قوما يختلفون إلى زانية فانهم يجتمعون على عالم يصيبون من علمه خيرا.

وقيل من رأى أنه ينكح زانية فإنه ان كان من طلاب الدنيا أصاب مالا حراما، وإن كان من أهل الصلاح والخير أصاب علما وبركة والنكاح دال على بلوغ المراد من دين أو دنيا لأن النكاح متعة ولذة.

ومن رأى أنه افتض جارية أصاب سلطانا وخيرا.

ومن رأى أنه يطأ جارية سوداء فإنه يصيب هما ويفرج عنه سريعا.

وقال السالمي ومن رأى أنه يجامع ولا يتمكن من الإنزال فإنه يدل على البحث عن العلوم الصعبة والحكمة الخفية ونحو ذلك فإن كان قضيبه مرتخيا لا ينتج ما يطلبه.

ومن رأى أنه يطأ بشهوة وقوة فإنه يدل على نجاح مقصده.

ومن رأى أنه يطأ امرأة نصرانية فإنه يصيب من السلطان مالا فيه عهد، وقيل رؤيا النكاح تدل على قرة العين وحصول السرور، وربما دل وطء ذات المحارم على الولد الحرام، وربما دل نكاح الرجل لأمه على موته في البلدة التي ولد فيها ولو كان غائبا عنها لما تقدم من الآية، وقيل لا يرى ذلك إلا قاطع رحم أو مقصر بحقوقهم، وربما يرجع بعد ذلك.

ومن رأى أن خصمه نكحه فإنه يظفر به.

ومن رأى أنه نكح طفلا فإنه يرتكب ما لا ينبغي له، وربما دل على النكد وحصول المشقة.

ومن رأى أن رجلاًمعروفا ينكحه فانهما يتشاركان ويجتمعان على أمر مكروه.

ومن رأى أنه ينكح السلطان أو من يقوم مقامه فإنه يذهب ماله، وإن فعل به ذلك أصاب خيرا عظيما.

ومن رأى أنه ينكح دبرا فإنه يأتي أمرا على غير وجه، وقيل إن النكاح في الدبر يدل على طلب أمر عسير لأن الدبر لا يتم فيه نطفة.

وقيل نكاح البهيمة المجهولة ظفر بالأعداء والمعروفة اصطناع معروف مع غير أهله ونكاح السبع ظفر بالأعداء وتمكن من صاحب سلطان، وإن كان السبع ينكحه فلا خير فيه.

وقيل من رأى أن شيئا من البهائم ينكحه فإن كان ذا ناب فإنه يصيبه ما يكره من عدوه، وإن لم يكن فلا بأس به.

ومن رأى أنه ينكح شيئا من الجمادات وكان به مكان يقتضي النكاح فإنه يتعلق بأمر غريب فإن أنزل نال بغيته، وإن لم ينزل فضده.

وقال جعفر الصادق من رأى أنه جامع ووجب عليه الغسل فإن ذلك المنام يبطل بالانزال لأنه من فعل الشيطان.

ومن رأى أنه يجامع رجلاًمعروفا فإنه يساعده على نيل مطلبه، وإن كان مجهولا فإنه ينال ظفرا.

وقال بعض المعبرين ربما دل الزنا على الخيانة.

ومن رأى أنه جامع زوجة جاره فلا خير فيه لما ورد في الحديث المشهور.

RSS 2.0 | Trackback | Comment

Leave a Reply

XHTML: You can use these tags: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>